فوائد الآية وَاقْصِدْ في مشيك

فوائد الآية وَاقْصِدْ في مشيك. واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير لما قال ولا تمش في الأرض مرحا وعدم ذلك قد يكون بضده وهو الذي يخالف غاية الاختلاف وهو مشي المتماوت الذي يرى من نفسه الضعف تزهدا فقال واقصد في مشيك أي كن وسطا بين. Jump to sections of this page

فوائد الآية وَاقْصِدْ في مشيك موسوعة إقرأ فوائد الآية from www.eqrae.com

(وَأقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِنْ صَوْتِكَ إِنَّ أَنْكَرَ الأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ) سورة لقمان (19). قرين قارون لانه أول من اختال ، فخسف الله به و بداره الارض ، و من اختال فقد نازع الله في جبروته. ( واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير ( 19 ) ) [ ص:

لا تبالغ في الكلام ، ولا ترفع صوتك فيما لا فائدة فيه.

وتواضع في مشيك إذا مشيت، ولا تستكبر، ولا تستعجل، ولكن. قرين قارون لانه أول من اختال ، فخسف الله به و بداره الارض ، و من اختال فقد نازع الله في جبروته. {سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ} الكثير من الناس والعلماء.

القول في تأويل قوله تعالى:

واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير* لقمان:19. ( واقصد في مشيك ) أي : بحث المشي في القرآن الكريم بحث رائع جدا، فقد سار فيه الباحث بخطوات راسخة بدأه بجمع آيات القرآن في هذا الموضوع، ثم تقسيم الموضوع إلى أبواب وفصول، ثم سار فيه بتأويل تلك الأيات معتمدا.

{ واقصد في مشيك} لما نهاه عن الخلق الذميم رسم له الخلق الكريم الذي ينبغي أن يستعمله فقال:

لا تبالغ في الكلام ، ولا ترفع صوتك فيما لا فائدة فيه; امش مشيا مقتصدا ليس بالبطيء المتثبط ، ولا بالسريع المفرط ، بل عدلا وسطا بين بين.وقوله : الإعجاز في قوله “واقصد في مشيك واغضض من صوتك” ريهام محمد.

ما بين الإسراع والبطء؛ أي لا تدب دبيب المتماوتين ولا تثب وثب.

(وَأقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِنْ صَوْتِكَ إِنَّ أَنْكَرَ الأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ) سورة لقمان (19). وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ ۚ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ. { وَاغْضُضْ مِنْ صَوْتِكَ } أدبا مع الناس ومع اللّه، { إِنَّ أَنْكَرَ الْأَصْوَاتِ } أي أفظعها وأبشعها { لَصَوْتُ الْحَمِيرِ.

أهلا وسهلا بكم في منتدى الكـــفـيل إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التفضل بزيارة صفحة التعليمات كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل ، إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل.

رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إذَا مَشَى تَكَفَّأَ تَكَفُّؤًا. ( واقصد في مشيك ) أي : الإعجاز في قوله واقصد في مشيك واغضض من صوتك.أعظم كتاب على وجه الأرض وعلى مرِّ التاريخ وعلى مرَّ ما مضى من أيام وما سيأتي، كتاب الله المنزَّه عن أي خطأ أو سهوٍ أو نسيان، وهو آخر الكتب السماوية المنزلة على الأرض بعد صُحف.